صلاة ركعتين عقب الوضوء

 

كان رسول الله يحرص على صلاة ركعتين بعد الوضوء، وكان يحث أصحابه رضوان الله عليهم على ادائهما، لما فيهما من خير عظيم، وقد وردت أحاديث كثيرة في فضل هاتين الركعتين.

أحاديث وردت في فضل الركعتين بعد الوضوء :

  • قال رسول الله :” من توضأ نحو وضوئي هذا، ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غُفر له ما تقدم من ذنبه”.
  • قال :” ما من مسلم يتوضأ ، فيحسن الوضوء ، ثم يقوم فيصلي ركعتين ؛ يقبل عليها بقلبه و وجهه ، إلا وجبت له الجنة”.
  • وسأل رسول الله بلال بن رباح ذات مرة عند صلاة الفجر، وكان قد رآه فى منامه يمشى فى الجنة: ” يا بلال ، حدثني بأرجى عمل عملته في الإسلام ، فإني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة . قال : ما عملت عملا أرجى عندي : أني لم أتطهر طهورا ، في ساعة ليل أو نهار ، إلا صليت بذلك الطهور ما كُتب لي أن أصلي”.